عاجل

إتخذت إسرائيل قرارها بإقفال المعابر مع قطاع غزة ما سيزيد من صعوبة عملية التنقل.
نقاط العبورالمؤمنة بنسبة خمسة و ثمانين بالمائة كانت تسمح بتنقل و عبور السلع و الوقود و الحالات الطارئة من و إلى القطاع.
حماس إعتبرت قرار الإغلاق خرقا للهدنة الموقعة بين الطرفين.
إغلاق المعابر جاء مباشرة بعد القصف الصاروخي الذي تعرضت له بلدة إسديروت.
الحكومة الإسرائيلية تعتبر أن المفاوضات مع حركة حماس مرهونة بإطلاق سراح الجندي الإسرائيلي “جلعاد شاليط” الذي خطف في الخامس و العشرين من حزيران ـ يونيو 2006 على يد فصائل فلسطينية مسلحة خلال عملية على حدود قطاع غزة.

مظاهرة احتشد فيها المئات بمناسبة مرور سنتين على اسر الجندي شاليط. دعت إلى تدخل السلطات لتحريره.