عاجل

محتجزو الفارك الأمريكيون الثلاثة، الذين حرروا في عملية الجيش الكولومبي وصلوا إلى الولايات المتحدة. الطائرة التي أقلتهم من بوغوتا حطت في المطار العسكري لمدينة سان أنطونيو في ولاية تكساس. عائلات المحتجزين تابعت بترقب و فرح أخبار تحرير الرهائن الخمس العشرة يومه الأربعاء، بعد معاناة طويلة من الفراق و القلق على ذويهم.
“إنها أحسن طريقة للإحتفال بالعيد الوطني الأمريكي في الرابع من يوليو/تموز. أنا جد متحمس و جد سعيد بهذا التحرير”.

و كان المحتجزون الثلاثة ينتمون إلى قسم مكافحة المخدرات في وزارة الدفاع الأمريكية، عندما سقطت طائرتهم في الأدغال الكولومبية ثم ألقى متمردو الفارك القبض عليهم. الرهائن الثلاثة قضوا خمس سنوات في قبضة الفارك.