عاجل

تعتزم مجموعة “سيمنس” الألمانية التخلي عن 16 ألفا و 750 عامل في إطار عملية لإعادة الهيكلة. و يمثل العدد المعلن عنه 4 في المائة من مجموع عاملي “سيمنس” عبر العالم. حوالي ثلث العاملين المستغنى عنهم يتواجدون في ألمانيا، بينما الباقون يتوزعون عبر فروع المجموعة في العالم.

و بررت سيمنس قرارها بالتباطؤ الذي يعرفه الإقتصاد العالمي.
و تهدف إعادة الهيكلة هذه إلى خفض النفقات بمقدار مليار و 200 مليون يورو خلال العامين المقبلين لضمان ربحية و تنافسية المجموعة. و أعلن الرئيس التنفيذي لسيمنس بيتر لوشير أن المباحثات مع ممثلي العاملين ستبدأ سريعا، في ظل تخوف من إضرابات واسعة.