عاجل

بعد إتهامه من قبل محكمة الجنايات الدولية الرئيس السوداني عمر حسن البشير يرفض قرار المحكمة هذا و يعتبر المحكمة غير مختصة وأن السودان ليس عضوا فيها.

و يذكر أن محكمة الجنايات الدولية موجودة منذ سنة 2002 أي سنة واحدة قبل إندلاع أحداث دارفور التي أودت بحياة مائتي ألف شخص .

و يعتبر البشير ثالث رئيس دولة متهم من قبل محكمة الجنايات لدولية بعد ميلوسوفبتش اليوغسلافي وألكس تايلور رئيس ليبيريا .البشير الذي صدرت في حقه مذكرة توقيف دولية متهم بإرتكاب جرائم جماعية و جرائم حرب و جرائم ضد الإنسانية في دارفور الواقعة شرق السودان على الحدود التشادية هذه المحافظة التي تسكنها قبائل الفور و الماساليت و الزغاوة.

ما يقارب المائة إمراة من مختلف المنظمات السودانية خرجن لمساندة عمر حسن البشير حاملا ت عريضة لمنظمة الأمم المتحدة تنتقد قرار محكمة الجنايات الدولية القاضي بمتابعة البشير