عاجل

الحكم بالسجن على خمسة عشر عضوا من قوات الأمن الإيطالية بسبب أحداث العنف التي صاحبت قمة الثمانية في يوليو/تموز 2001 بمدينة جنوة شمالي إيطاليا

و تراوحت الأحكام بين الخمسة أشهر و الخمس سنوات سجنا و كان الحكم الأطول ضد محقق شرطة السجون بياجيو قولييوتا

و يذكر أن أحداث جنوة كانت الأخطر و الأكثر دموية من بين كل المظاهرات المصاحبة لقمة الثمانية و أسفرت هذه الأحداث عن ثلاث قضايا بينهما إثنتان موجهتان ضد قوات الأمن الإيطالي و يبدو أن أغلب المحاكمين سيقومون بإستئناف الأحكام الموجهة ضدهم