عاجل

وزيرة الخارجية الأميركية السابقة مادلين أولبرايت والتي شهدت نهاية الحرب في البوسنة والهرسك عام خمسة وتسعين عبّرت عن ارتياحها لاعتقال الزعيم الصربي السابق رادوفان كرادجيتش: رادوفان كرادجيتش كان الشخص المسؤول فعلياً عن التطهير العرقي وعمليات القتل في صربيا وفي البوسنة. إن اعتقاله حدث مهم لأنه يثبت أنّه لا يمكن الإختباء من العدالة إلى الأبد. إنه أمر مهم جداً للشعب البوسني وللضحايا. نذكر جميعا الصور الرهيبة لما حصل للناس في سربرنيتشا. وكان أحد الأسباب التي جعلتنا ننشئ محكمة جرائم الحرب هو إسناد الذنب للأفراد وإيضاح أنه ما من ذنب جماعي. والآن، أعتقد أن السلطة الجديدة في صربيا ستتمكن من الإلتحاق بالمجتمع الدولي وأن تصبح جزءاً من أوروبا
اعتقال كارادجيتش إنتصار للمجتمع الدولي ويأمل كثيرون أن يسهم في التئام جراح أهالي ضحايا مذبحة سربرنيتشا