عاجل

هزيمة غوردون براون في انتخابات محلية قد تعجل برحيله

تقرأ الآن:

هزيمة غوردون براون في انتخابات محلية قد تعجل برحيله

حجم النص Aa Aa

يوم أسود في حياة رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون السياسية.
الهزيمة التي مني به حزب العمال الذي يترأسه في انتخابات تشرثعية فرعية مهمة في اسكتلندا في دائرة شرق غلاسغو، معقله الخاص، قد تمهد الطريق للإطاحة به، إن لم تدفع به إلى التسريع في دعوة إلى إجراء انتخابات عامة.

وكان براون يأمل في استعادة بعض من سلطته المعنوية بالاحتفاظ بهذا المقعد الآمن على إثر سلسلة من الهزائم السابقة.

وهزم جون مايسون مرشح الحزب الوطني الاسكتلندي الانفصالي مرشحة حزب العمال مارغريت كوران بفارق مهم وقال في سياق سعادة عارمة بالانتصار “انتصار الحزب الوطني الاسكتلندي ليس بزلزال سياسي فحسب لقد تجاوز سلم ريختر، إنه نصر ملحمي، و ستصل الهزة إلى غاية واستمنستر”.” مقر برلمان المملكة المتحدة”

في هذا السياق الانتخابي، أظهر استطلاع للرأي الأسبوع الماضي أن حزب المحافظين المعارض بزعامة ديفيد كاميرون يتقدم على حزب العمال بفارق 25 نقطة وتساءل كاميرون عما إذا كان يجب انتظار ثمانية عشر شهرا أخرى لإجراء الانتخابات مشيرا إلى أن الشعب فصل في مصير هذه الحكومة سواء في الانتخابات المحلية في كرو في هينلي ، في انتخابات لندن والآن في انتخابات غلاسكو.

يبدو أن رأس براون لم يكن مطلوبا من قبل مثلما هو مطلوب اليوم من جانب قيادات
حزب العمال الذي يرأسه.