عاجل

تقرأ الآن:

الملك البلجيكي يمدد المهلة أمام الوسطاء الثلاثة لإطلاق الحوار الوطني


العالم

الملك البلجيكي يمدد المهلة أمام الوسطاء الثلاثة لإطلاق الحوار الوطني

في خطوة غير متوقعة، مدّد الملك البلجيكي ألبير الثاني المهلة أمام الوسطاء الثلاثة لإطلاق الحوار الوطني في البلاد حتى منتصف شهر أيلول/سبتمبر المقبل

وكانت المهلة النهائية لمهمة الوزراء الممثلين لحزب الوسط والحزب الليبرالي والمجموعة الصغيرة الناطقة بالألمانية تنتهي اليوم، إلا أن ملك البلاد ارتأى تمديدها بعد أن رأى التقدم الذي أحرزوه

مهمة كان كلّفهم بها لإطلاق حوار بين الفرانكوفونيين والفلاندريين والإتفاق على شكل نهائي للدولة البلجيكية. الأمر الذي ينهي الأزمة التي تفاقمت بعد استقالة رئيس الوزراء إيف لوتيرم الذي فشل في المفاوضات بين الطرفين

وتطالب المجموعة الفلاندرية المتواجدة في القسم الشمالي في البلاد بالحصول على حكم ذاتي. بينما يرفض الفرانكوفونيون ذلك ومثلهم عدد كبير من البلجيكيين الذين تظاهروا مرارا للحفاظ على وحدة بلجيكا