عاجل

تعديل النظام الأساسي للأقاليم المستقلة لجزيرة آزور يقض مضجع الرئيس البرتغالي
فالرئيس اليميني يعتبر التعديل الذي أقره البرلمان البرتغالي بلشبونة حول الأقاليم المستقلة يعرض التوازنات السياسية الحالية في البلاد للخطر

واضطر الرئيس البرتغالي إلى قطع عطلته و توجيه خطاب للشعب ينتقد فيه هذه الوضعية الشاذة في نظره
و فال الرئيس إن الأمر يتعلق بحل المجلس التشريعي لآسور إذا أخذنا بعين الإعتبار الوضعية الحالية لماديير مضيفا أن هذه الوضعية ستسبب تداخلا مع صلاحياته و تهديدا للتوازنات السياسية التي أقرها الدستور البرتغالي

و ينص القانون البرتغالي على أن رئيس البلاد بإمكانه حل المجالس الجهوية للأفاليم المستقلة بعد استشارة عدد من الهيئات من بينها مجلس الدولة، لكن القانون الجديد في طبعته التي أقرها البرلمان البرتغالي في شهر يونيو الماضي تضمن الموافقة المسبقة للمجلس الجهوي لقرار الرئيس و هو ما يهدد بوضعية انسداد، خاصة و أنه محسوب على تيار اليسار