عاجل

إنه الكسوف الكليّ الخامس للشمس في القرن الواحد والعشرين. نحو مليار شخص حول العالم ومعظمهم في آسيا عاشوا في ظل هذا الكسوف الشمسي اليوم

في مدينة نوفوسيبيرسك الروسية، تجمع عدد كبير من الأشخاص لمشاهدة هذه الظاهرة الفلكية النادرة. وتفاءل الناس بالكسوف في المدينة التي شهدت الكثير من زواج نحو ثلاثمئة ثنائي تقريبا

الكسوف الكلي بدأ اليوم في شمال شرق كندا وعبر غرينلاند وشمال سيبيريا وغرب منغوليا وإنتهى أخيرا في الصين

الصينيون تشاءموا من هذا الحدث الذي برأيهم يترافق عادة مع الكوارث الطبيعية، خصوصا انه يأتي قبل أيام من افتتاح الألعاب الأولمبية إلا أن كثيرون سواهم من هواة الفلك حبسوا أنفاسهم واستمتعوا بمراقبة الشمس تحتجب في عز النهار لتعود وتنير الدنيا من جديد