عاجل

الرئيسة الأرجنتينية تدافع عن حكومة بلادها و تعلن أنها سوف لن تغادر الساحة السياسية .
القرار هذا جاء بعد أربعة أشهر من أزمة سياسية عصفت بالبلاد على إثر معارضة المزارعين لقرار رفع الرسوم على صادرات الحبوب.

في مؤتمر صحفي صرحت كريستينا كيرتشنر بما يلي :

“عندما يدخل المرء في مناقشة حول المصالح المتبادلة يجب أن يكون واقعيا بالقدر الكافي لحذف عقيدة أو أيديولوجية . الموضوع كان و لا زال قائما . كم من الدول النامية واجهت مثل هذا الإشكال .”

كيرتشنر التي توجد على رأس الأرجنتين منذ كانون الأول ،تسبب قرارها في رفع الرسوم في إنفجار داخلي وسط المزار عين تمثل في سلسلة من الإحتجاجات شلت البلاد لفترة طويلة .

ليأتي قرار مجلس الشيوخ و يسقط قرار الحكومة الذي وافق عليه البرلمان . مجلس الشيوخ الأرجنتيني رفض مشروع القرار الذي تبناه البرلمان الأرجنتيني و الذي يقضي برفع الرسوم على صادرات الحبوب بنسبة أربعين بالمائة و ربطها مباشرة بتقلبات الأسواق العالمية . الأرجنتين التي تعتبر المصّدر الأول لمسحوق السوجا ،تحتل المرتبة الثالثة في تصدير الحبوب .