عاجل

تقرأ الآن:

أسبانيا :موجة غضب بعد الافراج عن عضو ايتا المدان بقتل خمسة و عشرين شخصا


العالم

أسبانيا :موجة غضب بعد الافراج عن عضو ايتا المدان بقتل خمسة و عشرين شخصا

أسبانيا تطلق سراح العضو السابق في منظمة إيتا الباسكية دو خوانا تشاوس بعد قضائه لواحد و عشرين عاما في السجن على خلفية تورطه في مقتل ما لا يقل عن خمسة و عشرين شخصا.

عملية الإفراج تأتي بعد أربعين عاما بالضبط من قيام منظمة إيتا بأول عملية قتل في البلاد.

إطلاق سراح دو خوانا تشاوس أثار موجة من الغضب في البلاد حيث نظمت جمعية ضحايا الارهاب القريبة من اليمين تظاهرة في العاصمة مدريد.

المتظاهرون الذين جاؤوا من كل حدب و صوب انتقدوا القانون الأسباني الذي لا يسمح بأكثر من عشرين سنة من السجن.

الأمينة العامة للحزب الشعبي المعارض تقول :

إذا ما كانت القوانين تسمح للقاتل من الخروج من السجن.
و نفس هذه القوانين تجعلنا نشعر بالاستياء.
و من ثمة لا بد من تغيير هذه القوانين

عائلات الضحايا اعتبروا عملية الافراج هذه بمثابة الإهانة و هو ما دفع خوسيه ثاباتيرو إلى الإعراب عن احتقاره للمفرج عنه.

ثاباتيرو يقول :

هذا الشخص يثير لدى جميع المواطنين و لدى رئيس الوزراء أيضا شعورا بالإحتقار
و هو مفهوم و لكن لابد من احترام القانون.

دو خوانا تشاوس كان حكم عليه عام سبعة و ثمانين لمدة تزيد على ثلاثة آلاف عام و قد أصبح مشهورا بعد قيامه بعدد من الإضرابات عن الطعام للاحتجاج على ما يسميه بمضايقات وسائل الاعلام و السلطات.