عاجل

فشل الإستفتاء الذي تم تنظيمه اليوم بلتوانيا من أجل منح الشعب إمكانية حل البرلمان الليتواني
و لم تتعد نسبة المشاركة أربعين بالمائة بعد غلق مكاتب الإقتراع، فيما صوتت الأغلبية الساحقة لصالح منح الشعب صلاحية حل البرلمان، أما نسبة المصوتين بالرفض فلم تتعد الأربعة بالمائة
الرئيس الليتواني لم يرم المنشفة، إذ يعتزم رمي الكرة إلى نواب بلاده لإبداء رأيهم في الموضوع
و حسب متتبعين فإن النواب سيرفضون المشروع جملة و تفصيلا لأن المعارضة هي التي دعت للإستفتاء
و بدون شك سيتم إلغاء نتائج الإستفتاء كون القانون الليتواني يشترط نصاب خمسين بالمائة و ينتظر أن يتم البت النهائي في نتائج الإستفتاء بعد خمسة عشر يوما