عاجل

تحذير آخر وجهته الولايات المتحدة، على لسان الرئيس جورج بوش إلى روسيا بعد أربعة أيام من الصراع في منطقة القوقاز. بوش وصف التوغل الروسي بالغير مقبول و هو ما قد يوسع ثغرة الصراع التي تزداد توسعا في منطقة القوقاز. ما ينذر بقيام حرب باردة بين الولايات المتحدة و روسيا.

بوش أشار إلى الأدلة التي تتحدث عن قصف محتمل لمطار تبليسي من طرف لقوات الروسية كما وصف الهجومات الروسية بالوحشية و المتهورة وهو حسب رأيه ما قد يصعد الصراع فى جورجيا.

من جهته إعتبر رئيس الوزراء الروسي فلادمير بوتين أن ما تقوم به الولايات المتحدة لن يساعد على تخفيف الصراع في إشارة إلى إجلاء القوات الجورجية العاملة في العراق على متن طائرات شحن أميركية بإتجام منطقة الإقتتال. و وصف الديبلوماسية الأميركية بأنها لا تزال تتعامل بعقلية الحرب الباردة .