عاجل

في الهند أعلنت مصادر الشرطة عن مقتل العشرات في مواجهات جرت عناصر الأمن وبين متظاهرين مسلمين في إقليم الكشمير، وقام المتظاهرون برمي رجال الشرطة بالحجارة رد عليها بعيارات نارية وبالقنابل المسيلة للدموع.

وكانت السلطات الهندية فرضت حالة منع التجول في كشمير بعد مقتل زعيم من التحالف الإنفصالي المناهض للعنف مع ثلاثة عناصر آخرين يوم الإثنين خلال تظاهرات نظمها آلاف المسلمين.

ويعيش الأقليم حالة توتر طائفي منذ شهرين بين الهنود والمسلمين أسفرت عن مقتل العشرات وجرح المئات.

كما أطلقت الشرطة النار على جماعات أخرى من المعارضين في سريناغار كانوا أضرموا النار بمنزل أحد المحامين.

ويذكر أن الكشمير هو إقليم تتقاسمه كل من الهند وباكستان اللتان تتنازعان عليه منذ منتصف أربعينات القرن الماضي.