عاجل

لقي ما لا يقل عن أحد عشر شخصا مصرعهم و جرح أحد عشر آخرون في تفجير قنبلة استهدف حافلة لسلاح الجو في بيشاور شمال غرب البلاد.
وبيشاور قريبة من المناطق القبلية المحاذية لافغانستان وهي مناطق ينشط فيها متمردون إسلاميون قريبون من القاعدة وطالبان.
وتتعرض باكستان لضغوط دولية كبيرة كي تسيطر على المتمردين المستقرين في
المناطق القبلية التي يشنون منها هجمات على القوات الدولية في أفغانستان. وتشهد باكستان موجة غير مسبوقة من الاعتداءات وأغلبها هجمات انتحارية, أسفرت عن مقتل ألف و مئة شخص في عام ونيف وتكثفت كثيرا بعد أزمة المسجد الأحمر.
ذكرت مصادر أمنية في باكستان أن قائداً كبيراً في القاعدة يدعى أبو سعيد المصري، قتل في اشتباكات جرت على الحدود الأفغانية.
وهو أول مسؤول عسكري للقاعدة يلقى حتفه في المناطق القبلية الباكستانية منذ مقتل أبو خباب المصري ، الذي قتل بصاروخ أميركي في باكستان الأسبوع الماضي والذي كان يعتبر خبيرا في الأسلحة الكيميائية والبيولوجية.