عاجل

يعقد حلف شمال الأطلسي إجتماعاً إستثنائياً في بروكسيل اليوم، لبحث الأزمة الجورجية الروسية، وقضية إنضمام كل من جورجيا وأوكرانيا اليه. ومن المتوقع أن لا تتسرع الدول الأعضاء في الحلف بإتخاذ قرار بهذا الشأن نظراً للإنقسام الحاصل بينها والتزام بعضها كفرنسا، وايطاليا، وإسبانيا بالتريث في هذا الموضوع لتجنب المزيد من التوتر مع روسيا.

ممثل روسيا لدى الحلف ديمتري روغوزين أعلن صباح اليوم أن إنسحاب القوات الروسية من جورجيا قد بدأ. في حين كان وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير أشار الى أن الإنسحاب من جورجيا يشكل خطاً أحمر لا يجب تجاوزه.

وزيرة الخارجية الأميريكية كونداليزا رايس، أكدت أن الحلف سيجدد التأكيد على إمكانية إنضمام جورجيا الى الحلف لمنع روسيا من تحقيق هدف استراتيجي. لكنها أشارت الى أن الحلف لني يسرع إنضمام الجمهوريتين وأن مسألة الإنضمام ستبحث في إجتماع ديسمبر/ كانون الأول المقبل.