عاجل

تقرأ الآن:

أسبانيا: عمليات تحديد هوية ضحايا الكارثة الجوية تسير ببطىء


العالم

أسبانيا: عمليات تحديد هوية ضحايا الكارثة الجوية تسير ببطىء

العذاب لم ينتهي بعد. أربعة أيام مرت على الكارثة الجوية في أسبانيا و عشرات الأسر لم تتعرف على هوية أقربائها من الضحايا الذين ارتفع عددهم إلى مائة و أربع و خمسين بعدما أسلمت الروح البارحة سيدة كانت تعاني من حروق بالغة الخطورة.

وزير الداخلية الإسباني ألفريدو بيريز روبالكابا أكد أن السلطات تمكنت إلى حد الآن من تحديد هوية ثلاث و خمسين ضحية بفضل البصمات و سلمت جثثهم إلى الأسر.أما الأسر فتؤكد أن انتظارها طال منتقدة بطىء وتيرة عمليات تحديد هويات الحثث.

شركة “سبان إير” التي تملك الطائرة المنكوبة حاولت التخفيف من آلام الأسر بعقد اجتماع بينهم و بين تقنيين و ربابنة لشرح ما حدث ذلك الأربعاء.الشركة تؤكد أن الرحلة خمسون اثنان و عشرون التي كانت ستربط بين مدريد و جزيرة لاس بالماس، واجهت فقط عطبا على مستوى جهاز رصد الحرارة ، ما لم يمنع من إقلاعها ، نحو وجهة لم تصلها أبدا.