عاجل

تقرأ الآن:

موسكو غير متخوفة من حرب باردة جديدة


جورجيا

موسكو غير متخوفة من حرب باردة جديدة

التوتر يتصاعد بين روسيا و الغرب بعد مصادقة الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف على قرار مجلس الدوما الذي يقضي بالإعتراف بإستقلال إقليمي أبخازيا و اوسيتيا الجنوبية.

الرئيس الروسي إتهم واشنطن بتسليح جورجيا و أبدى استعداد بلاده لمواجهة حرب باردة مع الغرب مشيرا في حديث صحفي إلى أن الكرة في ملعب الأوربيين . إذا أرادوا للعلاقات أن تتدهور فسيكون ذلك و إن كانوا يريدون التمسك بعلاقات إستراتيجية فهذا في صالح روسيا و أوربا و كل شيء سيكون على ما يرام.

أبخازيا و اوسيتيا الجنوبية شهدتا أعراسا شعبية حيث عبر السكان عن فرحة كانوا ينتظرونها منذ سنوات طويلة.الموقف الروسي جعل سوخومي و تسخنفالي تبديان إستعدادا لإقامة تعاون عسكري مع موسكو.

يأتي هذا بعد ستة أشهر على إعتراف دول الاتحاد الأوربي بإستقلال كوسوفو، قرار جاء ضد رغبة روسيا.

تبليسي التي ترغب في إبقاء سيطرتها على المنطقتين الإنفصاليتين، طالبت بتعجيل إنضمامها إلى الحلف الأطلسي.

الرئيس الجورجي ميخائيل ساكاجفيلي إتهم روسيا بالسعي إلى تغيير حدود أوربا بالقوة و الهيمنة و زعزعة الإستقرار في جورجيا.

آلاف الجورجيين عبروا عن رفضهم للموقف الروسي الذي رأوا فيه تهديدا لوحدة الأراضي الجورجية و قاموا بمظاهرات إحتجاجية أمام مقر السفارة الروسية في تبليسي.

أغلب المتظاهرين من لاّجئيء المناطق الإنفصالية و ينتابهم الخوف من عدم الرجوع إلى بيوتهم.