عاجل

النجاح الفائق الذي حققه المؤتمر العام للديمقراطين، الهب حماس قاعدة الحزب وقيادته على حد سواء. باراك أوبا قرر على الفور بدء حملته الانتخابية كمرشح رسمي للمعسكر الديمقراطي و القيام بجولة في مختلف الولايات الأمريكية تستهدف شرح برنامجه الانتخابي و اظهار مواطن ضعف خصمه الجمهوري. و قال أوباما “جون ماكين هو وحده من يرفض انهاء حرب خاطئة. انها ليست البصيرة التي نحتاج
اليها، نحن نحتاج الى رئيس يمكنها مواجهة مخاطر الحاضر و ليس الى رئيس يتشبث بمفاهيم الماضي”

السيناتور الأسود سيجوب أمريكا على متن حافلة مرفوقا بمرشحه لمنصب نائب الرئيس جو بايدن. بنسلفانيا و أوهيو، اللتان تعانيان من أزمة اقتصادية خانقة، ستكونان اولى محطات هذه الرحلة. و السبب هو الاهمية الحاسمة لهاتين الولايتين في الانتخابات الرئاسية التي ستجري بعد سبعين يوما.