عاجل

قرر رئيس الوزراء الياباني ياسو فوكودا الاستقالة بعد
فشله في إحداث تعديلات سياسية تعود بإصلاحات إقتصادية للبلاد كجزء من خطة التغيير التي تبناها ولم تحقق أية نتيجةعلى حد قوله ومن جهة أخرى تدني مستوى شعبيته لدى الشارع الياباني

وفي مؤتمر صحفي من العاصمة طوكيو أعلن فوكودا نبأ الاستقالة وبلهجة غلب عليها طابع الإنكسار والحزن قال: أعتقد أن شخصا آخر قد يكون أفضل مني في إدارة شؤون البلاد

يذكر أن رئيس الوزراء الياباني فوكودا قد تعرض لضغوط متزايدة بعد الكشف عن خطة التحفيز الإقتصادي للنهوض بالإقتصاد الياباني

ومن بين أهم الصعوبات التي واجهت الرئيس المستقيل وجود برلمان منقسم على ذاته وتسيطر عليه المعارضة مما يقيد سن التشريعات والقوانين