عاجل

نجا رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني من محاولة إغتيال بعدما تعرضت سيارته لعيارات نارية .جاء هذا على لسان المتحدث بإسمه كما أضاف أن رئيس الوزراء قد نجى و لم يصب بأذى.
يأتي هذا الحادث و باكستان تتهيأ لإنتخابات رئاسية يوم السبت القادم بعدما تعرض الإئتلاف الحكومي إلى هزة قوية أعقبت مقتل بوتو تلتها إستقالة برويز مشرف من منصب رئيس الوزراء.
جيلاني 58 عاما و هو صديق شخصي لآصف علي زردري زعيم حزب الشعب الباكستاني و مساعد سابق لبوتو .