عاجل

مدن غمرتها الفيضانات و مساكن دمرتها الرياح. هذه مشاهد من هايتي بعد مرور هانا. مدير المكتب المحلي للوقاية المدنية أكد اليوم ان العاصفة الاستوائية أودت بحياة مائة و ستة و ثلاثين شخصا على الأقل في هذا البلد الأكثر فقرا في الامريكيتين.

المنظمات الانسانية ناشدت المجتمع الدولي تقديم مساعدات عاجلة لهايتي التي اجتاحها في الاسبوعين السابقين اعصارا غوستاف و فاي و خلفا فيها أكثر من مائة و عشرين قتيلا ناهيك عن الخسائر المادية الجسيمة.

و لازال الكثير من الناس عالقين بسطوح المنازل فيما لم تتسنى معرفة مصير المرضي الذين كانوا قيد العلاج في بعض المستشفيات التي غمرتها المياه.

عاصفة هانا تقترب الآن من ساحل جزر الباهاما و يتوقع ان تصل غدا الى الشواطئ الجنوبية الشرقية للولايات المتحدة في نقطة قريبة من الحدود الفاصلة بين ولايتي كارولينا الشمالية و الجنوبية.

سلطات الباهاما تتخوف أكثر من اعصار آيك المدمر الذي قد يجتاح الأرخبيل بدء من يوم الثلاثاء القادم.و يتوقع أن تتبع الاعصار عاصفة جوزفين التي ينظر اليها على أنها اقل فتكا.