عاجل

أمطار غزيرة وسيول جارفة شهدها شمال بريطانيا أمس وتحديدا مقاطعة نورثمبرلاند، الواقعة شمال شرق البلاد، مما أدى إلى مصرع خمسة أشخاص.
فالعاصفة التي فاجأت سكان المنطقة، أدت إلى ارتفاع مستوى الأنهر بسرعة ، وإلى فيضانات في مدينة موربيث، طالت نحو ألف وحدة سكنية مما اضطر المئات من الأهالي إلى ترك بيوتهم واللجوء إلى أماكن آمنة.

وفي فرنسا، أدت عواصف رعدية مصحوبة بالأمطار الغزيرة أمس، إلى إصابة ثلاثة أشخاص بجروح، بعد أن انهار سقف أحد المحال التجارية عليهم، وذلك في بلدة إيشيرول الواقعة جنوب شرق البلاد.
وفي منطقة دروم، إضطر نحو مئتين من السكان إلى إخلاء منازلهم التي غمرتها المياه. والحال نفسه كانت في منطقة الأرديش حيث نقلت السلطات المحلية نحو ثلاثمئة شخص من المخيمات الصيفية إلى مواقع أكثر أمنا.