عاجل

تقرأ الآن:

تلاشي الآمال بالعثور على ناجين في إنهيار القاهرة


العالم

تلاشي الآمال بالعثور على ناجين في إنهيار القاهرة

الآمال بالعثور على أحياء في الإنهيار الصخري في حي عزبة بخيت شرقي القاهرة، تضاءلت شيئا فشيئا مع تقدّم ساعات النهار. فبينما ارتفعت حصيلة الضحايا لتصل إلى واحد وثلاثين شخصا، قدّر عدد السكان الذين ما زالوا تحت الأنقاض بنحو خمسمائة شخص.

الحي الفقير الواقع في منطقة منشية ناصر في سفح هضبة المقطم، انهارت عليه الكتل الصخرية الضخمة في وقت كان لا يزال السكان نائمين فيه، مما أدى إلى هذا العدد الكبير من الضحايا.

أحد السكان عبّر عن صدمته من الكارثة وقال: “الناس لا يزالون تحت الأنقاض منذ يوم أمس، وأيّ من المسؤولين لم يحرّك ساكنا. قالوا أنهم سوف يجلبون المعدات اللازمة لإنقاذ الناس، لكن أحداً لم يأت”.

سكان الحيّ الذين نجوا من المأساة صبّوا غضبهم من تقصير السلطات على رجال الشرطة وقاموا بإلقاء الحجارة عليهم، كما يقول أحد المواطنين: “ كان يجب نقل هؤلاء الأشخاص من هذه البيوت. نحن لن نتنازل عن حقوقنا. دم المصريين ليس رخيصا “

الأهالي الذين نسبوا سبب الكارثة إلى أعمال بناء بدأت منذ أسابيع مؤكدين أنهم حذروا السلطات من مخاطرها، يستمرون بمحاولة إنقاذ أقاربهم بطرق بدائية مع تلاشي فرص بقاء هؤلاء على قيد الحياة.

  المنظمتان  الرئيسيتان  للتمويل  في الولايات المتحدة  فريدي ماك و فاني ماي  أنقذتا من طرف السلطة العامة اليوم.

العالم

المنظمتان الرئيسيتان للتمويل في الولايات المتحدة فريدي ماك و فاني ماي أنقذتا من طرف السلطة العامة اليوم.