عاجل

شركتان كبيرتان للتبغ تندمجان. فقد أعلن الأمريكي ألتريا عن شراءه لمواطنه يو.اس.تي بحوالي عشرة مليارات و نصف المليار دولار. ألتريا الذي ينتج الماركة المعروفة، مالربورو، يريد تنويع نشاطاته، بشراءه لمتخصص في الموضة الجديدة لاستعمال التبغ بدون تدخين، التبغ الذي يُمضغ.

“السجائر كانت شيئا جديدا بداية القرن الماضي“، يقول هذا المتخصص في التبغ. “قبل ذلك، كان التبغ يُشم. ثم أتت السيجارة كشيء جديد فأصبحت الأكثر شعبية. اليوم يمكن أن يكون العصر الذي ستعوض فيها السيجارة بالتبغ المأخوذ عبر الفم”.

عملية استحواذ ألتريا ليو.اس.تي ستخلق أول مجموعة للتبغ في الولايات المتحدة. قبل هذا، كانت تحتل ألتريا المرتبة الثانية عالميا بحوالي 19 في المائة من السوق العالمية للتبغ خلف المجموعة الوطنية الصينية.

و يواجه ألتريا تراجعا في مبيعات السجائر في الولايات المتحدة، بسبب ارتفاع الأسعار و بسبب الوعي بأخطار التدخين.مما جذب الشركة إلى سوق التبغ بدون تدخين.

عرض ألتريا لشراء يو.اس.تي يعتبر جد مغر إذ يمثل زيادة بتسعة و عشرين في المائة عن قيمة الشركة بحرَ الأسبوع الماضي.