عاجل

كيف يعمل نظام تسريع الجزيئات و ماذا سيكتشف؟

تقرأ الآن:

كيف يعمل نظام تسريع الجزيئات و ماذا سيكتشف؟

حجم النص Aa Aa

تلك المنطقة السويسرية تحوي في قلبها أنبوب يبلغ طوله سبعة وعشرون كيلومتراً يصطلح على تسميتها “آل أيتش سي” وتحتوي على أربعة كواشف كبيرة تحدث داخلها تصادمات لحزمة من بروتونات الذرة وجزيئاتها .

“آل أيتش سي” أو محرك الهيدرون الكبير قد يُنتجُ حوالي 15 مليون جيغا اوكتي من المعطيات خلال عام واحد. و يقوم حوالي مائتي موقع عبر العالم بتخزينهم و تحليلهم. السرعة تبلغ ثلاثمائة ألف كيلومترا في الثانية أي ما يعادل سرعة الضوء.

هذه الظاهرة تولّد تكاثر الجزيئات و التي لا يتم مشاهدتها من قبل و بإمكانها مساعدتنا على تفسير بعض ألغاز الكون.

هذا المشروع أحدث قلقا في الأوساط العلمية. فهناك من الفيزيائيين من يخشون من أن تؤدي التجربة إلى إحداث ثقوب سوداء دقيقة قد تكبرُ مع الوقت و تقوم بامتصاص جميع المواد المحيطة بها و سيتمتص تدريجيا الكوكب الذي نعيش فيه.