عاجل

في حالة نادرة من نوعها، زورق ترفيه يغرق في نهر السين الذي يقطع باريس. الحادث حصل قرب كنيسة نوتردام الواقعة في قلب العاصمة الفرنسية و اسفر عن اصابة كل ركاب الزورق البالغ عددهم اثني عشر بجروح.

و اوضحت الشرطة ان اثنين من الجرحى و هما اب و ابنه ذو العشر سنوات كانت اصاباتهما بليغة. و قد تمكن رجال الانقاذ من اخراج الركاب من الزورق الذي ابتلعته المياه و لم تتسنى حتى الآن معرفة هوية هؤلاء الأشخاص. كما لم تعرف بعد اسباب الحادث. غير ان مصادر رسمية فرنسية لم تستبعد أن يكون غرق الزورق ناتجا عن اصطدامه بأحد المراكب السياحية أو بدعامة أحد الجسور. الحكومة اعلنت عن فتح تحقيق قضائي حول الحادث.