عاجل

تقرأ الآن:

سفن الصيد الأوروبية تغادر المياة الصومالية


العالم

سفن الصيد الأوروبية تغادر المياة الصومالية

أمام تفاقم هجمات القراصنة الصوماليين في خليج عدن و المحيط الهندي، الصيادون الأوروبيون يطالبون دولهم بتوفير حماية عسكرية للملاحة البحرية في المنطقة. يأتي هذا بعد محاولة فاشلة نفذها القراصنة يوم السبت للسطو على باخرة صيد فرنسية و حاملة نفط ترفع علم باناما . وكانت سفينة صيد اسبانية قد تعرضت لهجوم مماثل في نفس المنطقة قبل ذلك بيومين.

و يوجد في خليج عدن الغني باسماك التون اسطول صيد أوروبي يتكون من 20 باخرة فرنسية و ثلاثين قطعة اسبانية. وقد طالب وزير الصيد البحري الفرنسي ميشال بارنييه حكومة بلاده بعقد اجتماع عاجل لدراسة الاجراءات اللازم اتخاذها لمواجهة هذا الوضع الذى دفع البواخر الاوربية الى بدء مغادرة خليج عدن باتجاه ميناء ماهيه في جزر السيشيل. بارنييه دعا أيضا الى اجتماع تشاوري حول الموضوع تشارك فيه كل بلدان الاتحاد الأوربي.

و تعد المياه الصومالية هي الاخطر في العالم بالنسبة للملاحة البحرية و قد شهدت خلال الفصل الأول من السنة الجارية اربعا و عشرين عملية قرصنة.