عاجل

هولندا تعارض إستئناف المفاوضات الأوربية مع بلغراد و تصوّتُ ضدّ الإتفاق التجاري بين الاتحاد الأوربي وصربيا أمس بحجّة أنّ بلغراد ليست متعاونة بصورة كاملة مع المحكمة الدولية لجرائم الحرب. وزير الخارجية الهولندي ماكسيم فيرهاجين أشار إلى أنّ التعاون بين الطرفين ليس تعاونا كاملاً بالرغم من وجود تحسّنٍ.

و قد وقّع الاتحاد الأوربي في نيسان-أفريل الماضي اتفاقيتين رئيسيتيين مع صربيا تتعلّق الأولى بالشراكة والاستقرار في مجالات التعاون السياسي والقانوني والاقتصادي في حين تتعلّق الثانية بالتجارة.

مفوض شؤون التوسيع في الاتحاد أكّد أن إلقاء القبض على رادوفان كارادجيتش في تموز-يوليو يعتبرنقطة تحول يجب الاعتراف بها من أجل البدء في تنفيذ الاتفاقية التجارية . لكن الرفض الهولندي خيّب الآمال الصربية.

هولندا تصرّ على ضرورة قيام صربيا بجهود أكبر في إشارة إلى كبير المدّعين في المحكمة الدولية سيرج براميرتز الذي أشار أمس أمام وزراء خارجية الاتحاد الأوربي إلى عدم التعاون الكامل لبلغراد مع المحكمة الدولية و إخفاقها في إلقاء القبض على الزعيم العسكري السابق لصرب البوسنة راتكو ملاديتش المتورّط في جرائم حرب.

ومن المقرر في ظل الفيتو الهولندي أن يناقش وزراء خارجية الاتحاد الأوربي المسألة الصربية في اجتماعهم المقبل في غضون أسبوعين.