عاجل

تقرأ الآن:

الأسواق الأوروبية تَحُد من خسائرها و بورصة موسكو أكبر المتضررين


مال وأعمال

الأسواق الأوروبية تَحُد من خسائرها و بورصة موسكو أكبر المتضررين

أنهت البورصات الأوروبية ثاني يوم لها من الانخفاض منذ اندلاع الأزمة المالية في الولايات المتحدة.

لكن الوضع كان أفضل حالا في نهاية تعاملات الثلاثاء. رغم تراجعها بشكل عام، نسب الانخفاض جاءت أقل فداحة. المؤشر الباريسي “كاك 40” فقد 2 في المائة و داكس الألماني 1,3 بالمائة فقط. و يرجع الفضل في ذلك إلى إشاعات تداولتها السوق الأمريكية عن قرب توصل بنك باركلييز إلى اتفاق مع ليمان براذرز المُفلس لشراء بعض نشاطاته. انخفاض أسعار النفط إلى قرابة 90 دولارا للبرميل أنعش شيئا ما السوق أيضا.

لكنه زاد من محنة بورصة موسكو التي كانت أكبر متضرر هذا الثلاثاء. مؤشر آر.تي.اس هوى بأكثر من أحد عشر في المائة مما اضطر المسؤولين إلى تعليق التداول لمدة ساعة لوقف النزيف. أسهم المصارف و الشركات البترولية سجلت أكبر الخسائر.