عاجل

تقرأ الآن:

وفاة طفل رابع بسبب الحليب الملوّث في الصين


العالم

وفاة طفل رابع بسبب الحليب الملوّث في الصين

قضية حليب الأطفال الملوث في الصين ما زالت تتفاعل. فالسلطات الصينية التي تحاول تهدئة المواطنين الغاضبين، اعتقلت حتى الآن ثمانية عشر شخصا تعتقد أنهم على صلة بالقضية، ووعدت بتشديد الإجراءات ضد شركة سانلو المصنعة لهذا الحليب المجفّف.

رضيع جديد توفي اليوم غرب الصين متأثرا بمرض أصيب به بعد تناوله كميات من هذا الحليب، لينضم إلى ثلاثة آخرين لقوا المصير نفسه. وما زال نحو ستة آلاف طفل يعالجون للسبب عينه في مستشفيات عديدة في مختلف أنحاء البلاد.

الهلع أصاب العائلات والمواطنين الصينيين وهم يتفادون الآن إعطاء الحليب من أي نوع كان إلى أطفالهم، كما تقول والدة أحد الرضّع: “لا أجرؤ على إعطاء إبني أي نوع من الحليب المخصّص للرضّع بعد الآن. لقد توقفت عن ذلك. أحاول الآن أن أطعمه الأرز المطحون مثلا”.

المئات من أهالي الأطفال الذين يستخدمون حليب سانلو، اصطفوا أمام مكاتب الشركة، لإعادة كميات الحليب هذه والحصول على المبالغ المالية التي كانوا دفعوها لقاء شرائها. خطوة قامت بها الشركة كمحاولة للتعويض للمواطنين عمّا تسببت به.

وفي ظل التخوف من وفاة المزيد من الأطفال في الصين، تخشى السلطات أن تكون كميات من هذا الحليب الملوّث بالميلامين صدّرت إلى خارج البلاد.