عاجل

عاجل

الاشتراكي الديموقراطي و حلفاؤه يحتاجون إلى حزب المتقاعدين لتشكيل الحكومة

تقرأ الآن:

الاشتراكي الديموقراطي و حلفاؤه يحتاجون إلى حزب المتقاعدين لتشكيل الحكومة

حجم النص Aa Aa

زعيم الحزب الاشتراكي الديموقراطي في سلوفينيا مع حليفيه من حزبي “زاريس” و “الديموقراطية الليبرالية” ينتشون بالنصر بعد أن فندوا كل التوقعات و فازوا على الحزب الديموقراطي اليمني الحاكم في الإقتراع التشريعي الذي جرى أمس.

فرحة المعارضة اليسارية لم تكتمل لعدم حصولها على الأغلبية المطلقة (فقط ثلاثة و أربعون من أصل مقاعد البرلمان التسعين) ما يفرض عليها تحالفات مع أحزاب صغيرة أوفرها حظا حزب المتقاعدين.

الحزب حصل على سبعة مقاعد في اقتراع أمس و كان ضمن الإئتلاف اليمني السابق برئاسة الوزير الأول المنتهية ولايته يانيس يانسا الذي تأكد تدهور شعبيته بصفعة نتيجة الانتخابات.

و برأي المراقبين، فإن حزب المتقاعدين قد يتراجع عن بعض شروطه للانضمام إلى صف الأغلبية النيابية، باعتبار أن زعيم الاشتراكيين باوروط باهور قد يتخلى عنه لصالح الحزب الشعبي الذي أعلن عن استعداده لمنح مقاعده الخمسة مقابل الالتحاق بالإئتلاف الحكومي الجديد.