عاجل

تقرأ الآن:

الحملة الإنتخابية لأوباما وماكين تركز على الأزمة الإقتصادية


العالم

الحملة الإنتخابية لأوباما وماكين تركز على الأزمة الإقتصادية

خطة وزير المالية الأميركي هنري بولسون والتي ستكلّف الدولة سبعمئة مليار دولار للخروج من الأزمة المالية، شغلت الأميركيين اليوم بعد ان بدأ الكونغرس الأميركي دراستها.
الخطة استحوذت على اهتمام المرشحين إلى الرئاسة الأميركية واللذين كان لهما آراء متباينة حولها.
المرشح الجمهوري جون ماكين اعتبر أن هذا المبلغ الكبير المقتطع من أموال دافعي الضرائب ليس كاف لحلّ المشكلات المالية الحقيقية للأميركيين، وقال: “أنا قلق جدا حيال هذه الخطة التي تعطي لشخص واحد القدرة غير المسبوقة على إنفاق تريليون دولار دون أن يساءل بشكل حقيقي. نتكلّم عن تريليون دولار من مال دافعي الضرائب، هذا لا يكفي لإصلاح الوضع برأيي”.

المرشح الديمقراطي باراك أوباما من جهته توجه إلى الإدارة الحالية في البلاد بالقول إن الحل الحقيقي لا يكمن فقط في إصلاح مشكلات وول ستريت: “بالنسبة إلى الأسبوع الحالي، علينا العمل بسرعة، على طريقة الحزبين الجمهوري والديمقراطي معا، لحل الأزمة وتجنب ما هو أعظم. وعلى واشنطن إدراك أن الإنعاش الإقتصادي الحقيقي يتطلب معالجة أزمات الناس العاديين وليس فقط أزمة وول ستريت”.

الأميركيون ينتظرون اليوم لمعرفة ما إذا كان الديمقراطيون والجمهوريون سيتفقون داخل الكونغرس على خطة السبعمئة مليار دولار، وذلك قبل أقل من ستة أسابيع على موعد الإستحقاق الرئاسي.