عاجل

فنلندا على وقع ثاني عملية إطلاق نار في ثانوية.

تقرأ الآن:

فنلندا على وقع ثاني عملية إطلاق نار في ثانوية.

حجم النص Aa Aa

هل يعقل أن تنّفذ جريمتان بنفس الطريقة في أقل من سنة ؟
هو السؤال الذي يتردد بين سكان كوهايوكي ، المدينة الصغيرة في جنوب غرب فنلندا التي شهدت عملية إطلاق نار في إحدى الثانويات ،الأمر الذي كلف حياة أحد عشر شخصا من بينهم منفذ العملية .

مرتكب الجريمة ،هو طالب يبلغ من العمر إثنتين و عشرين سنة قام و بعد إرتكاب الجريمة بالإنتحار من خلال رصاصة صوّبها إلى رأسه أردته قتيلا.

و بعد التحريات عثر على رسالة بخط يد الجاني كتب عليها أنه يكره السلالة البشرية و أنه خّطط للعملية منذ سنة 2002. الرسالة عثر عليها في بيت الطالب و تقول الشرطة إنها لن تكشف عن فحواها بالتفصيل و هذا لضمان السير الحسن للتحقيق.