عاجل

تقرأ الآن:

البرلمان الأوروبي : عريضة جديدة ضد مقر ستراسبورغ


أوروبا

البرلمان الأوروبي : عريضة جديدة ضد مقر ستراسبورغ

الجدل حول نقل جلسات البرلمان الأوروبي من ستراسبورغ إلى بروكسل ما زال متواصلا.
حوالى خمسين نائبا أوروبيا وقعوا عريضة جديدة ضد المقر الفرنسي مطالبين بإجراء كل الجلسات في العاصمة البلجيكية.

نائبة بلجيكية تقول :

“على عكس المبادرات السابقة العريضة الكبيرة جمعت أكثر من مليون و ثلاث مائة الف توقيع إلى حد الآن.
ثمة مبادرات أخرى غير رسمية و بالتالي مجهولة لكنها أعطت نتائج بدعوة الأغلبية إلى نقل الجلسات إلى بروكسل.
هذه العريضة رسمية و سيقع تقديمها في وثيقة رسمية إلى البرلمان الأوروبي.
من الواضح أن على الموقعين كتابة أسمائهم إلى جانب توقيعاتهم لأنه لا وجود لتصويت سري.
إذا لا أعتقد في مسألة عزل فرنسا و هنا تكمن المشكلة باعتبار أن فرنسا معزولة تماما عن هذه المسألة في رفضها النقاش في هذا الأمر “

عقد جلسات البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ يكلف البرلمان سنويا ما لا يقل عن مائتي مليون يورو بالإضافة إلى التسبب في عشرين ألف طن من إنبعاثات ثاني أكسيد الكربون لكن فرنسا ترفض التفاوض كليا

محلل يصرح :
“ كيف ستتطور الوضعية ؟ من الصعب التكهن بذلك.
بالتأكيد فرنسا لن تفرط بسهولة في المزايا التي تتمتع بها بدون مقابل
بالتالي في حال حصول ذلك فإن الحكومة الفرنسية ستطالب بتعويضات هامة”

رغم كل هذا الجدل فإن الجلسة المقبلة للبرلمان الأوروبي و المقررة بين العشرين و الرابع و العشرين من أكتوبر المقبل ستعقد في ستراسبورغ بعد انتهاء الأشغال المتعلقة بإصلاح سقف البرلمان الذي انهار الصيف الماضي.