عاجل

تقرأ الآن:

مجلس النواب يرفض خطّة إنقاذ المؤسسات المالية


مال وأعمال

مجلس النواب يرفض خطّة إنقاذ المؤسسات المالية

مجلس النوّاب الأميركي يصوت ضدّ مشروع إنقاذ المؤسسات المالية الذي تمّ التخطيط له من طرف وزير الخزينة هنري بولسون و القاضي بضخّ سبعمائة مليار دولار لإنعاش المؤسسات المالية المتعثّرة. يأتي هذا بالرغم من وجود توافق بين أغلبية الديمقراطيين و إدارة بوش. الجمهوريون من المحافظين عارضوا تدخّل الحكومة في القطاع الخاص.

هذا الرفض يشكّل ضربة قاسيةً للرئيس جورج بوش الذي يستعدّ لمغادرة البيت الأبيض.
الرئيس الأميركي الذي لم يستطع إخفاءَ خيبة أمله، سيتناول اليوم في مؤتمرٍ صحفي من البيت الأبيض الأزمة المالية و تداعياتها كما سيلتقي مع المستشارين الإقتصاديين للعمل على معالجة الأوضاع.

التوصّل إلى خطّة ترضي الديمقراطيين الذين يشكّلون الأغلبية و إدارة بوش تبقى أمرا صعبا في ظل الأزمة التي تعصف بالمؤسسات المالية.

تأثير تصويت النواب على خطّة الإنقاذ على الأسواق كان كبيراً حيث تراجعت أسعار النفط و الأسهم الأميركية خلال تعاملات مضطربة جرّاءَ عدم التيقّن من موافقة المجلس على الخطّة.