عاجل

ماندلسون، خبير اقتصادي و داهية سياسي

تقرأ الآن:

ماندلسون، خبير اقتصادي و داهية سياسي

حجم النص Aa Aa

عودة بيتر ماندلسون الى الحكومة كانت مفاجئة حقيقية في بريطانيا. هذا الداهية السياسي لا يعد أكبر خصم لرئيس الوزراء الحالي غوردن براون فحسب و انما أيضا واحدا من أشهر رموز حقبة سلفه توني بلير.

ماندلسون كان بالفعل واحدا من مهندسي فوز بلير في الانتخابات العامة سنة 1997 ثم أصبح أحد أبرز وزرائه. وقد اقيل أول مرة من منصبه الوزاري بسبب تورطه في فضيحة مالية الا أن بلير سرعان ما أعاده للحكومة قبل أن يسرحه من جديد في عام 2001 بسبب ضلوعه في منح أوراق ادارية لعائلة باكستانية بطريقة غير مشروعة.

قرار براون الاستعانة بخبرات هذا الاقتصادي البارع الذي يشغل منذ 2004 منصب المفوض الأوربي للتجارة يعكس المصاعب التي يواجهها رئيس الوزراء الذي انهارت شعبيته في الأشهر الأخيرة. ماندلسون يشهد له أيضا بالمهارة في التعاطي مع وسائل الاعلام و تسويق أعمال الحكومة. المحللون يرون في القرار تعبيرا واضحا عن الحس السياسي لبراون.

ماندلسون أصلح ، حينما كان وزيرا ، نظام الأجور في البلاد و توصل الى هدنة مع الجيش الجمهوري الايرلندي. كما أن الفضائح لم تستطع أن توقف عدوه نحو السلطة.