عاجل

تقرأ الآن:

انفجار قوي يستهدف القوات الروسية في أوسيتيا الجنوبية


العالم

انفجار قوي يستهدف القوات الروسية في أوسيتيا الجنوبية

القوات الروسية تُستهدف في أوسيتيا الجنوبية.

فقد خلف انفجار قوي في تسخينفالي، عاصمة أوسيتيا الجنوبية سبعة قتلى و سبعة جرحى.

الضحايا هم عسكريون روس. الانفجار، الذي نفذ بسيارة مفخخة، وقع قرب مقر قيادة قوات حفظ السلام الروسية.

القوات الروسية متواجدة منذ أعوام في أوسيتيا الجنوبية، المنطقة الجورجية الانفصالية. منطقة انطلقت منها شرارة حرب بين روسيا و جورجيا في أغسطس/آب الماضي.

دوي انفجار الجمعة سُمع في أرجاء تسخينفالي. فهذه المرأة تقول بأن الانفجار كان مفاجئا و كان قويا بحيث كسر زجاج النوافذ، و تقول “لقد خرجنا و رأينا دخانا متصاعدا”.

السلطات الأوسيتية الجنوبية اتهمت جورجيا بتنظيمها لما وصفته بالهجوم.

تبيليسي نفت جملة و تفصيلا هذه الاتهامات معتبرة إياها محاولة لإبقاء القوات الروسية في جورجيا، مع اقتراب التاريخ المقرر لانسحابها من المنطقة الفاصلة بينها و بين الاقليم الاوسيتي.

و تعتبر روسيا القوة الوحيدة التي تعترف باستقلال كل من المنطقتين الجورجيتين الانفصاليتين، أوسيتيا الجنوبية و أبخازيا.

أبخازيا التي عرفت انفجارا مماثلا نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، لم يخلف آنذاك ضحايا.