عاجل

عاجل

مصرف فورتيس و قرار التأميم

تقرأ الآن:

مصرف فورتيس و قرار التأميم

حجم النص Aa Aa

مصرف فورتيس البلجيكي الهولندي يعد هو الآخر ضحية الأزمة المالية .لقد أعلنت بلدان البنلوكس الثلاثة بلجيكا و هولندا و لوكسمبورغ تفكيك المصرف عن طريق تأميمه . و بموجب هذه الخطوة سيتخلى البنك البلجيكي الهولندي عن الأصول التي إشتراها العام الماضي من منافسه مصرف “أيه بي إن أمرو”

القرار أعلنه إيف لو تارم رئيس الوزراء البلجيكي و الذي صّرح في هذه المناسبة أن المعاملة التجارية التي تم الإتفاق عليها تحمل غلافا ماليا يقدر ب16فاصل 8 مليار يورو
و هذا لحماية مصرف فورتيس من الإنهيار.

خيار التأميم كان أمرا واقعا فرض نفسه بعد فشل المفاوضات التي دامت طيلة الأسبوع الفارط في محاولة لإيجاد مشتري لمصرف فورتيس

المصرف يوضف 85ألف شخص في خمسين دولة كما يلعب دورا أساسيا في تمويل المؤسسات و الأفراد.

تعثر مصرف فورتيس يعتبر عينة في زوبعة الأزمة الماية التي تأثرت بها أوروبا .
في هذه الأجواء قادة دول و حكومات كل من فرنسا ،ألمانيا بريطانيا و إيطاليا سيجتمعون اليوم في باريس . المبادرة التي دعى إليها الرئيس الفرنسي ستبحث تداعيات الأزمة المالية الأمريكية و إنتقال عدواها إلى أوروبا و كذا تأثبرها على بقية دول العالم . ساركوزي ،ماركل ،براون و برلسكوني بالإضافة إلى ممثلين عن الإتحاد الأوروبي و ممثلي البنوك سيحضرون لعقد قمة الثمانية .