عاجل

تقرأ الآن:

الحكومات و المؤسسات المصرفية تتّحد لمواجهة الأزمة المالية


العالم

الحكومات و المؤسسات المصرفية تتّحد لمواجهة الأزمة المالية

تعبئة شاملة لوضع حدّ للأزمة المالية و محاولات حثيثة من طرف الحكومات و المؤسسات المصرفية لتطمين الأسواق المالية. من أجل تجنّب عدوى أزمة الإئتمان أعلن الإحتياطي الأميركي عن شراء سندات الخزينة و أصول مالية تسمح للمؤسسات بالنهوض بمطالبها النقدية.

رئيس الإحتياطي الفيدرالي بين برنانك تحدّث عن تسهيل الحصول على قروض الإئتمان و تقليص نسبة الفائدة، مشيراً إلى أنّ الجمع بين المعطيات و التطورات المالية الأخيرة تشيرُ إلى أنّ آفاق النموّ الإقتصادي قد تضرّرت و أنّ مخاطر النّمو قد زادت. في نفس الوقت توقعات التضخم تحسّنت نوعاً ما، لكنّها تبقى غير مؤكّدة. و على ضوء هذه التطورات يتوجّب على الإحتياطي الفيدرالي النظر فيما إذا كان الموقف الحالي للسياسة لا يزال مناسبا.

وزراء مالية الاتحاد الأوربي و خلال إجتماعهم في اللوكسمبورغ أكّدوا عزمهم على تنسيق جهودهم من خلال إتخاذ قرار مضاعفة ضمانات الودائع المصرفية للأفراد من عشرين ألف يورو إلى خمسين ألف في حالة إفلاس المصارف.