عاجل

تقرأ الآن:

مظاهرات في بريطانيا و أيسلاندا ضد تعاطي السلطات مع الأزمة المالية


العالم

مظاهرات في بريطانيا و أيسلاندا ضد تعاطي السلطات مع الأزمة المالية

لماذا علينا أن ندفع ثمن الأزمة المالية. السؤال طرحه اليوم مئات البريطانيين الذين تظاهروا بالقرب من مبنى البنك المركزي في لندن لانتقاد تعاطي الحكومة مع الأزمة المالية والتعبيرعن رفضهم لخطة إنقاذ المصارف البريطانية.

الخطة رصد لها حوالي تسع مائة مليار دولار لتأميم أكبر ثمانية بنوك بريطانية بشكل جزئي إضافة إلى خمس مائة مليار دولار على شكل قروض قصيرة الأمد لضمان استئناف الاقتراض بين البنوك.

موجة الغضب الشعبي تفجرت أيضا في أيسلاندا حوالي مائتي شخص طالبوا باستقالة رئيس البنك المركزي خلال مظاهرة جابت شوارع العاصمة ريكاجفيك و حطت رحالها أمام مكتب الوزير الأول الداعم لمخططات البنك. اقتصاد أيسلاندا على حافة الركود بسبب الأزمة المالية الحكومة اضطرت إلى تأمم البنوك الثلاثة الأولى في البلاد ثم استنجدت بروسيا لتمنحها قرضا بقيمة أربعة مليارات يورو.