عاجل

قبل ستة عشر يوما من الانتخابات الرئاسية الأميركية، المرشح الديمقراطي باراك أوباما يحصل على تأييد رئيس هيئة الأركان السابق كولن باول.
باول أكّد أنّ المرشح الديموقراطي للبيت الأبيض باراك اوباما طابق المعايير لقيادة البلاد و الشخصية القادرة على التغيير.
تأييد يصب في صالح أوباما الذي رحّب بدعم باول و وصفه بالرجل العظيم مشيراً إلى أنّ الأمر أبعد من التكريم .

و قد إزدادت الهوّة بين كولن باول و إدارة بوش إتساعاً منذ مغادرته لوزارة الخارجية .
باول إنتقد سلبية حملة ماكّين و رأى في سارة بايلن الشخص غير المناسب لمنصب نائبة الرئيس.

و يبدو أن قرار كولن باول بالتصويت لصالح المرشح الديمقراطي لم يغضب ماكين الذي أشار في حديث إلى إعجابه واحترامه للجنرال باول مذكراً بالصداقة التي تجمعهما منذ فترة طويلة. المرشح الجمهوري لم يستبعد إمكانية هزيمته في الانتخابات الرئاسية و العودة إلى العيش في ولاية أريزونا.

و لا تزال استطلاعات الرأي تمنح تقدما لأوبما إلاّ أن المرشح الجمهوري استطاع تقليص فارق النقاط. المعسكر الديمقراطي استطاع خلال الشهر الماضي جمع أكثر من مائة و خمسين مليون دولار لحملته الانتخابية، ليحقق بذلك رقما قياسياً.