عاجل

تقرأ الآن:

القضاة في اسبانيا ينتفضون ضد وزير العدل و يطالبون زاباتيرو بوقف ما يصفونه التدخل السياسي في عملهم


العالم

القضاة في اسبانيا ينتفضون ضد وزير العدل و يطالبون زاباتيرو بوقف ما يصفونه التدخل السياسي في عملهم

توقفت المحاكم في مختلف أرجاء اسبانيا الثلاثاء عن العمل احتجاجا على ما يصفونه التدخل السياسي في عملهم.

الاضراب الذي دام ثلاث ساعات جاء أيضا لدعم أحد القضاة الاسبان الذي أرغم على دفع غرامة مالية و سكريترته التي فصلت عن عملها لمدة سنتين بقرار من وزير العدل، لفشلهما في سجن رجل متهم بالاعتداء الجنسي على الأطفال بعد ادانته العام ألفين و اثنين، و قام بعد ذلك بقتل فتاة تبلغ من العمر خمس سنوات في يناير/ كانون الثاني الماضي.

“ نحن نحارب من اجل قضية عادلة.، و العقوبات ليست سوى حفظ ماء الوجه للحكومة. المشكلة في النظام القضائي الذي يحتاج إلى تحديث”

و طلب المحتجون من رئيس الحكومة الاسبانية خوسيه لويس رودريقاز زاباتيرو الغاء تعليمة وزير العدل الاسباني مارينو فيرنونداز بيرميجو، و التى طلب فيها من العدالة باتخاذ أشد العقوبات ضد القاضي سيفيل الذي دفع مبلغ ألف و خمسمئة يورو كغرامة عن تقاعسه في أداء عمله وفقا للقانون الاسباني و بأمر من المجلس العام للسلطة القضائية

“ لا يوجد أحد فوق القانون في بلد يحترم القانون، خصوصا عندما يتعلق الامر بأخطاء لا تغتفر، فكل واحد لا يقوم بعمله وفقا للقانون سيعاقب”

هذا و تنتظر الاسرة القضائية في اسبانيا تدخل زاباتيرو في الأيام القليلة المقبلة لوقف ما يصفه القضاة بتدخل وزير العدل في عملهم.

travail au cours espagnol a cessé en tant que juges et secrétaires protester contre ce qu’ils appellent l’ingérence politique dans leur travail.
Cour secrétaires appelé trois heures après une grève de secrétaire a été suspendue pour deux ans sur une cour d `échec à emprisonner un pédophile reconnu coupable, qui auraient ensuite de tuer un enfant.
le Conseil général du pouvoir judiciaire sanctionné le secrétaire général et un juge le mois dernier parce que ils ne sont jamais suivies d’assurer le pédophile est allé en prison après sa condamnation 2002. le juge a reçu une amende
Les juges n’ont pas adhéré mardi grève, mais a tenu des réunions à l’appui.
Margarita Martinez progressive de l’union des secrétaires de la magistrature, dit l’sanctions ont été simplement de sauver la face pour le gouvernement. explique-t-elle l’affaire montre le système a besoin d‘être modernisé

.