عاجل

تقرأ الآن:

اليابان: تراجع حاد للأسواق المالية، وارتفاع الين


العالم

اليابان: تراجع حاد للأسواق المالية، وارتفاع الين

الأسواق المالية باليابان تعاني من تراجع حاد. فقد سجل مؤشر نيكاي الياباني تراجعا بنسبة ستة فاصل أربعة بالمئة، وهو أدنى تراجع له منذ أكتوبر تشرين الأول سنة ألف وتسعمئة واثنين وثمانين.

ورغم تراجع الأسواق إلا أن الين الياباني ارتفع أمام الدولار الأمريكي واليورو ارتفاعا كبيرا أدى إلى تحذير مجموعة الدول الصناعية السبع من أن ذلك سيشكل خطرا على استقرار الأسواق المالية.

وبقي الدولار الأمريكي متراجعا أمام الين الياباني منذ أغسطس آب حيث كان يساوي مئة وتسعة ينات، ليعادل يوم الإثنين ثلاثة وتسعين ينا.

قال رئيس الوزراء الياباني تارو أسو:
“ين قوي ليس أمرا سيئا لليابان. يجب أن نفكر في الجانب الإيجابي، وإلا فسيكون التفكير كله في الجانب السلبي. الجرائد لا تكتب سوى عن الأشياء السلبية وكأن البلد سوف ينهار غدا ولكن ذلك ليس صحيحا. العالم كله ينظر الآن إلى اليابان بتفاؤل”.

وأعلنت ثلاثة من أكبر البنوك اليابانية وهي ميتسوبيشي يو إف جي، وميزوهو وسوميتومو ميتسوي عن خطط لها لزيادة احتياطاتها من السيولة النقدية بعدة مليارات من اليوروهات.

كما أعلن وزير الاقتصاد الياباني عن خطة لحكومته بضخ أربعة وثمانين مليار يورو لإنعاش المصارف والأسواق المالية.

وتخشى مجموعة الثماني من أن ينا قويا في هذه الفترة التي تشهد مخاوف المسثثمرين من الكساد ستجعل الطلب يقل أكثر على المنتوجات اليابانية والتي ستصبح غالية الثمن.