عاجل

المعارك تجبر آلاف السكان على مغادرة شمال كيفو

تقرأ الآن:

المعارك تجبر آلاف السكان على مغادرة شمال كيفو

حجم النص Aa Aa

في جمهورية الكونغو الديمقراطية، آلاف المدنيين يواصلون الفرار من المعارك في شمال كيفو ما استدعى تدخل منظمة الأمم المتحدة أمس لإعاقة تقدّم المتمردين.

عناصر التمرد التابعة للوران نكوندا تمكنت من السيطرة على روتشورو في الشمال و المعارك لا تزال دائرة مع قوات الجيش الكونغولي.

المفوض الأعلى لشؤون اللاّجئين للأمم المتحدة تحدّث عن ثلاثين ألف لاجئ جديد مشيرا إلى صعوبة تنقل المنظمات الإنسانية لمساعدة المدنيين نظرا للحرب الدائة و لخطورة الوضع.

أما كوليت غادين التي تعمل في إطار منظمة “أطباء بلا حدود” وصفت إستراتيجية الأمم المتحدة في جمهورية الكونغو الديمقراطية بالفاشلة. نظراً لعدد اللاّجئين الكبير ففي غضون شهرين تجاوز عدد الفارّين من مواقع الإقتتال إلى مائتي ألف لاجئ و الذين تركوا منازلهم و مزارعهم ليستقروا إمّا على على الطريق أو في الغابات و في الأدغال.

الأمم المتحدة تستعد لإجلاء موظفيها إلى جانب المنظمات غير الحكومية التي تنشط في الأعمال الإنسانية و هذا تخوفا من تنامي أعمال العنف.

سكّان غوما ألقوا بغضبهم على البعثة الأممية العاملة هناك حيث هاجموها لعجزها عن وقف تقدم المتمردين.