عاجل

العد التنازلي لاقتراع الرئاسة في الولايات المتحدة دخل أشواطه الأخيرة و المرشحان يسابقان الساعة في جولة عبر الولايات الحاسمة.

بعد فلوريدا، باراك أوباما شد الرحال اليوم إلى ولايتي فيرجينيا ثم ميسوري. الولايتان مع فلوريدا وفيتان للجمهوريين لكن أوبا يأمل في قلب هذا المعطى“بعد خمسة أيام سيكون بإمكانكم قلب صفحة السياسة التي أعطت الأسبقية لعبث وال ستريت على حساب تضحية و جهد الأجراء. بعد خمسة أيام يمكنكم اختيار السياسة التي تثمن جهد الطبقة المتوسطة و تساهم في خلق فرص شغل و تعطي الجميع فرصة للنجاح.

إلى جانب اللقاءات الخطابية، أوباما حقق ضربة إعلامية كبيرة من خلال شريط إعلاني مصور بثته ثلاث قنوات أمريكية خاصة في ذروة المشاهدة خلال الليلة الماضية.

الازمة الاقتصادية و التضامن الأسري و الحلم الامريكي. مواضيع أثتت الدقائق الثلاثين للشريط تخللتها كلمات للمرشح الديموقراطي. كل ذلك في قالب موسيقي حماسي و بتصوير هولييوودي شاهده اثنان و عشرارون بالمائة من البيوت الأمريكية والكلفة حوالي خمسة ملايين دولار.