عاجل

تقرأ الآن:

بداية وصول المساعدات الإنسانية للاّجئين في الكونغو الديمقراطية


العالم

بداية وصول المساعدات الإنسانية للاّجئين في الكونغو الديمقراطية

قوافل المساعدات الإنسانية الأولى بدأت تصل إلى اللاّجئين الكونغوليين بعد أسبوع من الإنتظار بسبب المواجهات بين المتمردين و الجيش. يحدث هذا وسط تخوف الأسرة الدولية من حدوث كارثة إنسانية بسبب الوضعية المأساوية التي يعيشها المرحّلون.
منظمة اليونيسف أشارت إلى أنّ أغلب ضحايا الأزمة في المنطقة هم من الأطفال.

الوضع الإنساني مهدّد في روتشورو التي لا تزال خاضعة لقوات التمرّد التابعة للجنرال لوران نكوندا. أكثر من مليون لاجئ من سكان شمال كيفو يتواجدون حاليا في الجهة الشرقية من جمهورية الكونغو الديمقراطية.

وقف إطلاق النار ساهم في تسهيل مهمّة عمّال الإغاثة الدولية في مخيمات اللاّجئين في غوما، عاصمة المقاطعة.

الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أعلن أمس عن تعيين الرئيس النيجيري السابق اولوسيغون اوباسانجو موفدا خاصا للأمم المتحدة في محاولة لحل الأزمة في شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية. اوباسنجو سيعمل مع قادة المنطقة ومع الأسرة الدولية على التوصل الى حل سياسي دائم للأزمة.

في الأثناء، تتزايد الإنتقادات الموجهة إلى قوات الأمم المتحدة العاملة في المنطقة من طرف اللاّجئين، حيث يتهمونها بالعجز عن حمايتهم و وقف زحف المتمردين.