عاجل

كمية المخدرات المستهلكة في أوروبا ثابتة في العموم لكن وصول إنتاج الأفيون إلى معدلات قياسية جديدة في أفغانستان يثير القلق.

هذا أبرز ما خلص إليه التقرير السنوي للمركز الأوروبي لمراقبة المخدرات وإدمانها.
مدير المركز الأوروبي شدد على أن الهيروين يبقى الهم الأكبر لكونه السبب في وفاة نحو ثمانية آلاف شخص في أوروبا سنويا داعيا الدول الأوروبية إلى مزيد اليقظة

مدير المركز الأوروبي لمراقبة المخدرات وإدمانها يقول :

“ لقد شاهدنا خلال السنوات القليلة الماضية بعض البطء في التحسينات. لكن لدينا الآن بعض الأدلة على وجود ثبات. المعطيات التي بحوزتنا تجرنا إلى الاستنتاج بأن الوضع لا يتحسن وفي بعض الجوانب يزداد سوءا.
أعتقد بوضوح أنه بخصوص الهيروين علينا أن نكون يقظين ومستعدين للتحرك”

التقرير أكد وجود بوادر تشير إلى تراجع معدلات استهلاك الحشيش أشهر أنواع المخدرات في أوروبا بين الشباب في بعض الدول مقابل ثبات أو انخفاض استهلاك عقاقير الأمفتامين والنشوة.

المفوضية الأوروبية ستطلق في السادس و العشرين من يونيو حزيران المقبل مخطط عمل لمواجهة خطر المخدرات للفترة المممتدة من ألفين و تسعة حتى ألفين و إثني عشر.