عاجل

الأمير تشارلز مع مجموعة من الاطفال والفتيان في احدي المؤسسات الغير حكومية التي يترأسها وتنشط في ميدان العمل الخيري ..بهذا استقبل امير ويليامز اول ايام عقده الستين والذي اعاد التساؤل بشان خلافته لوالدته الملكة اليزابيت الثانية التي بلغت سن الثانية والثمانين وتتربع على العرش البريطاني منذ العام 1953

تشارلز والذي استعاد جزءا من شعبيته بين البريطانين بعدما فقدها على اثر طلاقه من الأميرة الراحلة ديانا عام 1996وزواجه الثاني من كاميلا جونز.. اثنين واربعين بالمئة من البريطانين اكدوا رغبتهم بأعتلاء تشارلز عرش البلاد الملكي، في حين احد اصدقائه اكد بان تشارلز لا يعتقد انه سيصبح ملكا الا لمدة عشر سنوات على اقصى تقدير وسوف يصبح حكمه جزءا من حكم والدته قبل ان يسلمه للامير ويليام .

الملكة إليزابيث الثانية اقامت أمس احتفالاً بمناسبة بلوغ ولي عهدها «الأمير تشارلز فيليب ارثر جورج ويندسور» ستين عاماً.
وحضر الحفل الخاص ابنا ولي العهد كلاً من الامير ويليام والأمير هاري ومعهما زوجة أبيهما دوقة كورنوول كاميلا ونحو 150 شخصية .